أجمل صور التعايش.. وأكثرها تدميراً

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أجمل صور التعايش.. وأكثرها تدميراً

مُساهمة  رواد العرب في الأربعاء مايو 21, 2008 9:18 pm

[b] ما من حدث أساء للعرب والمسلمين مثل هجمات سبتمبر/ أيلول .2001 لقد وجدنا أنفسنا في قفص الاتهام كإرهابيين مفترضين أينما حطت وثائق سفرنا أو وطأت أقدامنا في بلد غربي أو حتى آسيوي. أصبحت هناك قوائم بأسماء مشتبه بهم وحسابات مصرفية تراقب عن كثب لتفسر الزكاة بتمويل الإرهاب والمساجد أوكارا لنشر الفكر المتطرف وكراهية الغرب. لكن في الوقت ذاته شكلت أحداث سبتمبر فرصة لمحاولة فهم الإسلام والحضارة العربية عند الكثير من الأميركيين خصوصا والغربيين عموما تماماً كما استغلت من آخرين لجلد الإسلام فكرة أو لتحقيق مكاسب طائفية إستغلالاً إلى وضع إقليمي بائس في محاولة اقرب لتصفية الحسابات تحت مظلة الحرب على الإرهاب التي أطلقها الرئيس الأميركي جورج بوش.
قبل أحداث سبتمبر/ أيلول 2001 كان موضوع الصراع العربي- الإسرائيلي دائما يبدو قادراً على السيطرة على الحوار مع أي غربي عندما يصل بنا الحديث إلى السياسة. لكن بعد 11 سبتمبر أصبحت المهمة أكثر قسوة. فجدل العربي مع الغربي لم يعد يقتصر على حق الفلسطيني في أرضه واستعادة الذاكرة لجرائم إسرائيل بحق العرب والتوصل إلى السلام، بل أصبحنا نتجادل كيف نبرئ ديننا وأنفسنا من تهمه الإرهاب التي التصقت بنا وكيف نوضح الفارق بين الإسلام المعتدل وبين فكر متطرف، وسط جدل أشبه بمحاكمات غابت عنها فلسطين، لأننا ببساطة أصبحنا جميعاً متهمين.
هذا الشكل القاسي الذي يعايشه أي عربي بعد هجمات سبتمبر/ أيلول 2001 لم يكن ليبث أي شيء من التفاؤل على الإطلاق. فهم يسألونك عن دينك وحضارتك وثقافة تربيت عليها ولديهم افتراضات مسبقة أقرب للإدانة. لكن موقفا واحدا كلما تذكرته أو قصصته على أي من زملائي شعرت بالفخر. هذا الفخر الذي أستمده من قاعدة أن ‘’الوطن يجمع والاختلاف في الدين لا يوظف للخلاف’’.
قبل 3 أعوام شاء حظ إحدى الصحافيات الغربيات في البحرين أن تثير أمامي نقاشا عن الإسلام والعرب وما إذا كان الإسلام يحث على الإرهاب وقتل المدنيين الأبرياء. وقبل أن ادخل في متاهات التبرير وكيف تنقل أفكارك لغربي وضعك في قالب مسبق تحول النقاش مني إلى زميلي المسيحي الكاثوليكي. لقد استند زميلي في حديثه إلى واقع السياسات الغربية التي أسهمت في بروز نزعات التطرف لدى كثير من المسلمين وان التطرف بين جماعات مسلمة لا يشكل سابقة في تاريخ العالم. فالكنيسة الكاثوليكية وبكل ما كانت تحمله من ثقل روحي وسياسي في العالم كانت قد مارست جميع أشكال الاستبداد ضد كل من أبدى معارضته لممارساتها أو حتى لمجرد الاشتباه. مضت أكثر من ساعة وأنا استمع لدفاع ‘’المسيحي العربي’’ أمام ‘’المسيحي الغربي’’ عن العرب والمسلمين وازدواجية السياسات الغربية عندما يأتي الأمر عند إسرائيل. ولو لم أكن واثقة من مسيحية زميلي لاعتقدت أنني اجلس بجانب مسلم مثقف يملك الكثير من البراهين التاريخية على تسامح الإسلام مع الآخرين ومنها إنقاذ المسلمين ليهود اسبانيا قبل نحو خمسة قرون من بطش محتوم على أيدي الكاثوليكية المنتصرة التي عادت إلى اسبانيا وعاد معها عهد الإرهاب الديني المستند إلى صور تاريخية تحكي بربرية الحروب الصليبية على المشرق باسم السيد المسيح المتسامح وأمثلة كثيرة. انسحبت محدثتنا ربما يأساً من تمرير تبجح غربي بنى حضارته على تاريخ مليء بالدموية والتمييز العرقي والديني. وعدنا لإكمال وجبتنا في مشهد لا يمكن أن يفسره إلا بأجمل صور التعايش الديني المبني على الترابط الاجتماعي. فكلانا من البلد نفسه ولدينا الانتماءات القبلية نفسها التي استثمرت في تعزيز احترام الخصوصية الدينية لبعضنا البعض. عشنا على الأرض نفسها وارتدنا المدارس نفسها، تجاوزنا الاختلاف واقسمنا على الوفاق. أغلقنا الباب أمام فتاوى كراهية الآخر ومازلنا نجاهد ضد التطرف المستورد. وعندما نريد أن نتواصل مع خالقنا نعرف تماماً أين نذهب من دون جدل أو ألقاب أو مهرجانات خطابية أو بحث عن ادوار في معارك تثير البغضاء والفرقة بين أبناء البلد الواحد. نحترم رجال الدين وننظر إليهم كأصحاب حكمة وعقلانية. نلجأ إليهم بحثاً عن الوفاق وليس لتحويل الاختلاف إلى خلاف. فهم بشر مثلنا لا يعلمون الغيب ولا يقرؤون ما في قلوبنا وما إذا كنا نحب أو نكره السيد المسيح أو نناصب العداء لسيدنا محمد وآل بيته وأصحابه
[/b]
avatar
رواد العرب

المساهمات : 20
تاريخ التسجيل : 21/05/2008
العمر : 35
الموقع : rwad@syria.sy

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

حبيبي رواد

مُساهمة  نسيم جورج وسوف في الخميس مايو 22, 2008 12:17 am

مشكور خيووو على الموضوع الحلو والمعلومات هاي وبشكرك على نشاطك والى الامام يا رب حبيبي
وتقبل مروري يا غالي
avatar
نسيم جورج وسوف
عضو فعال

المساهمات : 100
تاريخ التسجيل : 21/05/2008
العمر : 28

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى